صحافة نت الإمارات : الغراب الأسود.. اتهامات بالتآمر لـ3 عملاء سابقين بالمخابرات تجسسوا لصالح الإمارات

الغراب الأسود.. اتهامات بالتآمر لـ3 عملاء سابقين بالمخابرات تجسسوا لصالح الإمارات

من صحافة نت الإمارات تفاصيل المقالة التالية الغراب الأسود.. اتهامات بالتآمر لـ3 عملاء سابقين بالمخابرات تجسسوا لصالح الإمارات والان إلى تفاصيل الخبر

يواجه ثلاثة عملاء سابقين في المخابرات الأمريكية، ذهبوا للعمل كهاكرز مأجورين لصالح الإمارات، اتهامات فيدرالية بالتآمر لخرق قوانين القرصنة الإليكترونية.

جاء ذلك حسبما أفادت وثائق قضائية قدمتها وزارة العدل الأمريكية الثلاثاء، وفقا لوكالة رويترز.

ووفقا للوثائق كان الرجال الثلاثة المتهمين وهم "مارك باير" و"ريان آدامز" و"دانييل جيريك" جزءا من وحدة سرية أطلق عليه مشروع الغراب الأسود (Project Raven) ساعدت الإمارات في القيام بعمليات تجسس.

كما يواجه المتهمون الثلاثة أيضا اتهامات بخرق القيود المفروضة على الصادرات العسكرية.

وفق نص وثيقة قدمت للمحكمة الثلاثاء : استخدم المدعي عليهم وسائل غير مشروعة واحتياليه واجرامية، بما فى ذلك استخدام أنظمة القرصنة الالكترونية السرية المتقدمة التي استخدمت عمليات استغلال الكمبيوتر التي تم الحصول عليها من الولايات المتحدة وأماكن أخرى ، للحصول على وصول غير مصرح به إلى أجهزة الكمبيوتر المحمية في الولايات المتحدة وأماكن أخرى والحصول على المعلومات بشكل غير قانوني.

وفي تقرير سابق، قالت رويتر أن "باير" كان مدير برنامج الغراب الأسود، كان "آدامز" و"جيريك" مشغلين في هذا الجهد ، لمساعدة الإمارات في اختراق أهدافها.

كتب المدعون في ملف منفصل أنهم وعدوا بإسقاط التهم إذا تعاون الرجال الثلاثة مع السلطات الأمريكية ودفعوا غرامة مالية ووافقوا على قيود توظيف غير محددة وأقروا بالمسؤولية عن أفعالهم.

الرسائل النصية المرسلة إلى "باير"، وآدامز لطلب التعليق لم يتم الرد عليها. كما لم تتلق أي رسالة على وسائل التواصل الاجتماعي لجيريك ردًا فوريًا.

وتصف وثائق المحكمة كيف ساعد المتهمين الثلاثة الإمارات  في تصميم وشراء ونشر قدرات الاختراق  على مدار سنوات عديدة. وزُعم أن ضحاياهم من بينهم مواطنون أمريكيون.

وقال نشطاء سابقون في البرنامج لرويترز في وقت سابق إنهم يعتقدون أنهم يتبعون القانون لأن رؤسائهم وعدوهم بموافقة الحكومة الأمريكية على العمل.

في 2019، خلص تحقيق نشرته وكالة رويترز إلى أن الإمارات شكلت فريقا من عملاء سابقين في المخابرات الأمريكية ضمن مشروع الغراب الأسود.

وذكر التحقيق فى حينها أن الفريق سعى لاختراق هواتف آيفون لقادة سياسيين في دول المنطقة وعدد من النشطاء والمعارضين وجماعات حقوق الإنسان.

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر الغراب الأسود.. اتهامات بالتآمر لـ3 عملاء سابقين بالمخابرات تجسسوا لصالح الإمارات الذي نشر بتاريخ : الأربعاء 2021/09/15 الساعة 12:55 ص .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الخليج الجديد - أخبار وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الإمارات بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

الاكثر مشاهدة
( صحافة نت الإمارات ) محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..